رئيس الوزراء يبحث مع السفير الأردني تعزيز وتنسيق الجهد الإغاثي في غزة والضفة مصادر استخباراتية إسرائيلية: السنوار خرج إلى شوارع غزة مستوطنون يقتحمون الحرم الإبراهيمي والبلدة القديمة من الخليل رئيس الوزراء ورئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمار يستكملان إجراءات الاستلام والتسليم تجدد القصف الإسرائيلي على بلدات جنوب لبنان إسرائيل: "ماضون في اجتياح رفح وهي المعقل الأخير لحماس" ألمانيا: لن تحظى إسرائيل بالأمن دون رؤية سياسية للفلسطينيين شهداء بينهم أم وطفلاها إثر قصف الاحتلال منازل في قطاع غزة بايدن وقع على تحويل مساعدات بقيمة 26 مليار دولار لإسرائيل الشرطة تقبض على 4 أشخاص من تجار الآثار وتضبط مخطوطات عثمانية وعملات أثرية في طولكرم الكابنيت يبحث مبادرة جديدة لدفع صفقة الاسرى قدما قيادي بحماس: لدينا 30 ضابطا إسرائيليا والسنوار يمارس عمله قائدا للحركة على الأرض "الاورومتوسطي": ينبغي تشكيل لجنة تحقيق دولية في المقابر الجماعية وإرسال فرق لمعاينة الضحايا تعرض للضرب داخل فصولها.. فنان تركي شهير يشتري مدرسته ويهدمها مجلس رؤساء الجامعات يبحث سبل إغاثة العملية التعليمية بمؤسسات التعليم العالي في غزة

ارتفاع حاد في مؤشر غلاء المعيشة خلال عام 2023

سجل الرقم القياسي لأسعار المستهلك في فلسطين ارتفاعا حادا نسبته 5.87% خلال عام 2023 مقارنة مع عام 2022، بواقع 10.53% في قطاع غزة، وبنسبة 4.77% في الضفة الغربية، وبنسبة 4.05% في القدس.

وأوضح الجهاز المركزي للإحصاء، في بيان صدر عنه، اليوم الأحد، أن للعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة خلال الربع الأخير من عام 2023 كان الأثر الأكبر على ارتفاع أسعار السلع الاستهلاكية، ليسجل عام 2023 ارتفاعا حادا في المؤشر نسبته 5.87% في فلسطين، وكان للحرب الأوكرانية الروسية أيضا أثر سلبي على أسعار السلع المستوردة وخاصة زيت الذرة والسكر والطحين ليسجل مؤشر غلاء المعيشة ارتفاعا نسبته 3.74% خلال عام 2022، فيما لم يكن الاقتصاد الفلسطيني قد تعافى بعد من تداعيات جائحة كورونا والتي ارتفعت فيها الأسعار الاستهلاكية بنسبة 1.24% خلال عام 2021، وعليه تراكم ارتفاع مؤشر غلاء المعيشة الفلسطيني بنسبة 11% خلال ثلاثة أعوام، ما أدى إلى تراجع القوة الشرائية بنسبة 10%، وبالتالي تآكل حاد في رواتب وأجور الأسر الفلسطينية.

ولفت البيان، إلى أن السبب الرئيسي لارتفاع مؤشر غلاء المعيشة في فلسطين خلال عام 2023؛ يعود إلى ارتفاع أسعار مجموعة المواد الغذائية والمشروبات غير الكحولية بنسبة 6.34%، والتي تشكل أهميتها النسبية 28.15% من سلة المستهلك، حيث ارتفعت أسعار كل من؛ البطاطا بنسبة 37.06%، والخضراوات المجففة بنسبة 32.69%، والبيض بنسبة 33.99%، وبدائل السكر وسكريات أخرى بنسبة 22.08%، ودقيق الحبوب "الطحين" بنسبة 13.07%، والأرز بنسبة 10.04%، والخضراوات الطازجة بنسبة 7.34%، والفواكه الطازجة بنسبة 6.05%، والدجاج الطازج بنسبة 6.01%، والخبز بنسبة 5.67%، واللحوم الطازجة بنسبة 5.45%، والزيوت النباتية 3.88%.

وسجلت مجموعة المواصلات ارتفاعا نسبته 10.09%، والتي تشكل أهميتها النسبية 14.26% من سلة المستهلك، حيث ارتفعت أسعار خدمات نقل الركاب عن طريق البر بنسبة 18.72%، وأسعار البنزين بنسبة 5.83%، وأسعار الديزل بنسبة 5.44%، كما سجلت أسعار مجموعة المسكن والمياه والكهرباء والغاز وغيرها من الوقود ارتفاعا نسبته 5.53%، والتي تشكل أهميتها النسبية 9.06% من سلة المستهلك، حيث ارتفعت أسعار كل من؛ الغاز بنسبة 20.31%، والوقود السائل بنسبة 9.41%، وتعرفة الكهرباء بنسبة 3.25%. كما سجلت أسعار مجموعة المشروبات الكحولية والتبغ ارتفاعا نسبته 7.10%، والتي تشكل أهميتها النسبية 5.31% من سلة المستهلك، حيث ارتفعت أسعار السجائر بنسبة 7.29%.

وبلغت نسبة غلاء المعيشة منذ عام 1996 وحتى عام 2023 حوالي 126%، أي بزيادة مقدارها 1,261 شيقل لكل 1,000 شيقل من الأجر الشهري، وإذا ما حسبت منذ عام 2004 فقد بلغت حوالي 60%، أي بزيادة مقدارها 602 شيقل لكل 1,000 شيقل من الأجر الشهري، فيما تجدر الإشارة إلى أن نسبة التآكل في الأجور والرواتب قد بلغت حوالي 45% منذ عام 2008 وحتى 2023 بسبب ارتفاعات الأسعار المتتالية خلال السنوات الماضية.