محاولة اغتيال الرئيس الامريكي السابق دونالد ترامب جيش الاحتلال يشن سلسلة غارات على جنوب لبنان إصابتان برصاص الاحتلال شرق قلقيلية استشهاد عسكري سوري وإصابة ثلاثة آخرين جراء عدوان الاحتلال على المنطقة الجنوبية إصابة شاب برصاص الاحتلال في بيت أمر شمال الخليل "الصحة العالمية" تحشد قدراتها لمعالجة جرحى "مجزرة المواصي" "FBI": لم نحدد الدافع وراء إطلاق النار على ترامب الطقس: انخفاض ملموس على درجات الحرارة في اليوم الـ282 للعدوان: شهداء وجرحى في قصف للاحتلال على مناطق متفرقة من القطاع العراق يطالب المجتمع الدولي بتحمّل مسؤوليته إزاء استمرار العدوان السافر على غزة الاحتلال يقتحم شقبا غرب رام الله الاحتلال يقتحم شقبا غرب رام الله ارتفاع في مؤشر غلاء المعيشة لشهر حزيران الماضي ماليزيا تدعو المجتمع الدولي لاتخاذ إجراءات فورية لإنهاء الانتهاكات الإسرائيلية ومحاسبة مرتكبيها عمّ الإضراب الشامل محافظات الضفة اليوم الاحد، تنديدا بمجازر الاحتلال الإسرائيلي في غزة أمس السبت.

وزارة الأوقاف تعمل جاهدة لاستقبال الحجاج بمكة

وكالة الحرية الاخبارية -  على قدم وساق تبذل طواقم وزارة الأوقاف والشؤون الدينية جهودها، لتأمين استقبال حجاج فلسطين وتوزيعهم على أماكن إقامتهم في المدينة المنورة ومكة المكرمة.

وتواصل البعثات الطبية والإعلامية والإدارية المرافقة لبعثة الحج، الاستعدادات لاستقبال وصول الحجاج إلى مكة خلال الأيام المقبلة، بعد أن وصل حجاج جنوب الضفة ووسطها إلى المدينة أمس الإثنين وأول أمس الأحد.

ولم تمكث البعثة الإعلامية في المدينة سوى ليلة واحدة فقط، لتنطلق إلى مكة لترتيب استعداداتها لتغطية وصول الحجيج، ومتابعة شؤونهم.

وتقدم منسقو البعثة الإعلامية، جموع الصحفيين والإعلاميين الذي انطلقوا مساء أمس من المدينة المنورة إلى مكة المكرمة، ورافقوهم إلى المسجد الحرام وأدوا جميعا مناسك العمرة التي استمرت حتى ساعات صباح اليوم الثلاثاء.

وفور الانطلاق من المدينة توجهت الحافلة إلى 'آبار علي' التي يتم فيها الإحرام للعمرة والحج لكل من ينطلق من المدينة، والتي تبعد نحو 450 كيلومترا عن مكة، وانتشر الإعلاميون وأعضاء بعثة الوزارة التي أجادت دورها في تعريف الحضور بهذه الأماكن وقاموا بما عليهم من أحكام الإحرام، وانطلقوا ملبين بصوت عال 'لبيك اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك'.

ويشهد الحرم المكي أعمال بناء وصيانة واسعة النطاق، الأمر الذي كان سببا رئيسيا لتقليص عدد الحجيج لهذا الموسم، ورغم ذلك فقد شهد الحرم المكي، وخاصة خلال مناسك الطواف والسعي، اكتظاظا شديدا، وذلك قبل أسبوعين من بدء مناسك الحج.
وكانت البعثات الإعلامية والإدارية والطبية والقافلة الأولى من حجاج جنوب الضفة، انطلقت من استراحة أريحا عبر معبر الكرامة صباح السبت الماضي، حيث لاقت تسهيلات واضحة من الأشقاء الأردنيين، وكانت الحافلات مصطفة على الجانب الآخر مجهزة بما يلزم، حيث أشرف على ترتيب أوضاع الحجاج هناك الوكيل المساعد لشؤون الحج والعمرة حسام أبو الرب، وكانت الطواقم منتشرة في مدن الحجاج في الأردن والمملكة العربية السعودية.

وبذل الأشقاء السعوديون كل الجهد لتقديم وسائل الراحة والأمان للحجاج، واستقبلوهم على الحدود في قاعات مكيفة مزودة بمقاعد مريحة ومياه باردة تم توزيعها على الحجاج خلال فترة التدقيق في الجوازات والتأشيرات، وتم توزيع الطعومات المجانية على الحجاج الذين لم يتلقوا طعوماتهم.

وتنتشر على طول المسافة التي تفصل بين المعبر على الجانب الأردني وصولا إلى الحدود السعودية، ومن ثم إلى تبوك والمدينة المنورة ومكة المكرمة، مئات الاستراحات التي أقيمت خصيصا لمواسم الحج والعمرة، حيث يحصل الحجاج على ما يريدون من الراحة والطعام والشراب.

وتعمل وزارة الأوقاف على امتداد الرحلة على حل أية عوائق قد تطرأ مع الحجاج، بالتنسيق مع الجهات المعنية، ما خلق حالة من الراحة النفسية لدى الحجيج.

موفد وكالة وفا