رئيس الوزراء يبحث مع السفير الأردني تعزيز وتنسيق الجهد الإغاثي في غزة والضفة مصادر استخباراتية إسرائيلية: السنوار خرج إلى شوارع غزة مستوطنون يقتحمون الحرم الإبراهيمي والبلدة القديمة من الخليل رئيس الوزراء ورئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمار يستكملان إجراءات الاستلام والتسليم تجدد القصف الإسرائيلي على بلدات جنوب لبنان إسرائيل: "ماضون في اجتياح رفح وهي المعقل الأخير لحماس" ألمانيا: لن تحظى إسرائيل بالأمن دون رؤية سياسية للفلسطينيين شهداء بينهم أم وطفلاها إثر قصف الاحتلال منازل في قطاع غزة بايدن وقع على تحويل مساعدات بقيمة 26 مليار دولار لإسرائيل الشرطة تقبض على 4 أشخاص من تجار الآثار وتضبط مخطوطات عثمانية وعملات أثرية في طولكرم الكابنيت يبحث مبادرة جديدة لدفع صفقة الاسرى قدما قيادي بحماس: لدينا 30 ضابطا إسرائيليا والسنوار يمارس عمله قائدا للحركة على الأرض "الاورومتوسطي": ينبغي تشكيل لجنة تحقيق دولية في المقابر الجماعية وإرسال فرق لمعاينة الضحايا تعرض للضرب داخل فصولها.. فنان تركي شهير يشتري مدرسته ويهدمها مجلس رؤساء الجامعات يبحث سبل إغاثة العملية التعليمية بمؤسسات التعليم العالي في غزة

سلاف فواخرجي: يا أصالة ما فيني إحترم موقفك وكان عليك إلتزام الصمت

وكالة الحرية الاخبارية -تحدثت الممثلة السورية سلاف فواخرجي بصراحة عن رأيها بالفنانة السورية أصالة ومواقفها التي اعقبت انطلاقة الاحداث في سوريا، كما ردّت على كلام أصالة الاخيرة في “أنا والعسل” حيث قالت أنها تحترم سلاف رغم الاختلاف السياسي معها لانها لم تجرّح بأصالة كما فعل غيرها من الفنانين السوريين.

فواخرجي قالت “لأني ما فيّي جرّح، رح اتحدث بصراحة. أتمنى لو لم يكن موقفها هذا، لأنني لست مقتنعة بهذا الموقف من الأساس، هذا لا يعني أنني ضد الرأي الآخر، انما “بدي افهم ليش اصالة ومن تؤازرهم غيروا العلم السوري ولجأوا الى العلم السوري أيام الانتداب”؟

وأضافت فواخرجي “اصالة كمطربة صوتها عظيم، ولكنها خسرت بسبب مواقفها الحالية ملايين السوريين الذين كانوا يحبونها، فالتكريم والدلال اللذان كانا لها في سوريا لم يتوافرا لاحد غيرها. وهي اكثر مطربة سورية تدللت ولكنها لم تحفظ الودّ”.

وتابعت سلاف هجومها على أصالة “هي أولا عندما غنّت للرئيس الراحل حافظ الاسد وللرئيس بشار الأسد لم تغنّ تحت تهديد السلاح او مجبورة كي تغني، وبعدها تقول “ما بدي ياهن مو مناح” ألا نتساءل لماذا غنيت لهما؟ واذا كنت مجبورة “نحنا شو بعرفنا اليوم انك لست مجبورة لتتخذي مثل موقفك هذا؟ اذا اتخذت انا موقفا ما ثم اتخذت بعده موقفا معاكسا، الناس لن تحترمني وهكذا هي الحال مع أصالة “ما فيني احترم موقفها اليوم”.

وأضافت “أنا آسفة يا أصالة ما فيني احترم موقفك”، وكان عليها اذا فعلا هي بعد أن غنّت لاشخاص معينين واكتشفت الحقيقة أن تلتزم الصمت حفاظا لماء وجهها. لانه ما بصير تتطلع بهذه الطريقة التي بدت من خلالها تريد صنع بطولة لنفسها وتغير بهذه الطريقة .. ما بصير تكون للحد الاقصى يمينا او يسارا بل عليها الاعتدال”.

كلام سلاف جاء في مقابلة مع  مجلة “زهرة الخليج”.