نادي الأسير: الاحتلال اعتقل 640 طفلا بالضفة بعضهم تعرض لتعذيب منذ 7 أكتوبر الماضي قوات الاحتلال تقتحم رامين شرق طولكرم إذاعة جيش الاحتلال: تأسيس فرقة جديدة لجنود الاحتياط ضابط احتياط كبير: حماس لن تُهزم والتهديد لمستوطني الجنوب لن يزول مستعمرون يقيمون بؤرة استعمارية في بني نعيم شرق الخليل الاحتلال يغلق مدخلي الفوار والعروب ويدهم أحياء بالخليل ويطا إصابة ثلاثة مواطنين في اعتداء للمستعمرين في دير دبوان شرق رام الله الطقس: أجواء شديدة الحرارة وتحذير من التعرض لأشعة الشمس المباشرة في اليوم الـ256 من العدوان: 17 شهيدا في قصف للاحتلال وسط وجنوب القطاع الاحتلال يعتقل خمسة مواطنين خلال اقتحام عدة قرى وبلدات في رام الله حجاج بيت الله الحرام يواصلون رمي الجمرات في ثاني أيام التشريق حملة مداهمات واسعة واعتقالات في أنحاء متفرقة من الضفة الغربية عدوان أميركي - بريطاني بـ 10 غارات يستهدف غربي اليمن تحقيق يوثق استشهاد عائلات فلسطينية بأكملها في قطاع غزة جراء العدوان الاحتلال يعتقل شابا لدى اقتحام بلدة بيت عنان

الاحتلال يُفرج عن 50 معتقلًا من غزة

 أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي عن العشرات من الأسرى من قطاع غزة، الثلاثاء، اعتقلهم جيش الاحتلال من محافظتي غزة والشمال خلال عملياته البرية ضمن حربه المتواصلة على القطاع منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وقد تم الإفراج عن 50 معتقلا من سجونها عبر حاجز زيكيم، وكانوا في حالة صحية يرثى لها.

وذكرت مصادر طبية أن "33 أسيرا، وصلوا مستشفى كمال عدوان (شمال) لتلقي العلاج نتيجة أوضاع صحية صعبة يعانون منها".

وأضافت أن عددا من الأسرى "تظهر على أجسادهم علامات التعذيب".

وقال أحد المفرج عنهم إنّ ظروف الأسرى في السجون ليس لها وصف، في إشارة لقسوتها وصعوبتها، موضحا أنهم لم يروا ضوء الشمس طيلة فترة احتجازهم، وخضعوا للتعذيب.

وتحدث عن استشهاد أحد الأسرى من سكان جباليا شمالي القطاع بين يديه، بعد تعرضه لتعذيب قاس، مضيفا "ضربوه في رأسه ضربا مبرحا، وقبل استشهاده أخبرني أن أوصل رسالة لعائلته بأنه مظلوم".

واعتقلت قوات الاحتلال آلاف المدنيين من القطاع خلال الحرب البرية المستمرة هناك، وانتشرت صور الاعتقال المهينة للكرامة البشرية على نطاق واسع عالميا، حيث جرد المعتقلون من ملابسهم باستثناء الداخلية السفلية، واقتيدوا أمام الملأ في طوابير بأحياء غزة.

ويفرض الاحتلال قيودا مشددة على أسرى غزة ويمارس بحقهم جريمة الإخفاء القسري، حيث لا تعرف عائلاتهم أية معلومات عنهم، سواء من اعتقلوا من المنازل ومراكز الإيواء، أو المعتقلين على الحاجز العسكري الذي يفصل قطاع غزة إلى قسمين، كما لم تستطع أي من المؤسسات الحقوقية أو اللجنة الدولية للصليب الأحمر الحصول على أية معلومات عنهم.

ووفقا لمؤسسات حقوقية فقد اعترف الاحتلال مؤخرا أنه اعتقل ما لا يقل عن 4 آلاف مواطن من غزة، أفرج عن 1500 منهم، مع الإشارة إلى أن الاحتلال اعتقل المئات من عمال غزة في الضفة، إضافة إلى مواطنين من غزة كانوا في الضفة بهدف العلاج.