مستوطنون يهاجمون تجمع عرب المليحات شمال غرب أريحا توقيع اتفاقية لدعم القطاع الصحي بـ10 ملايين دولار مقدمة من النرويج ارتفاع حصيلة الشهداء إلى 35,562 والإصابات إلى 79,652 منذ بدء العدوان القوى الوطنية والإسلامية تدعو إلى تضافر الجهود من أجل وقف عدوان الاحتلال وجرائمه طقاطقة يُطلع وفدا من منظمة أطباء بلا حدود على انتهاكات الاحتلال في محافظة طولكرم أكثر من 8 آلاف معتقل منذ 7 أكتوبر الماضي حزب الله يعلن تنفيذ 3 عمليات ضد مواقع وثكنات اسرائيلية "الأونروا": وصول المساعدات إلى غزة أساسي لمواجهة نقص المياه الحاد بريطانيا ستواصل تصدير الأسلحة لإسرائيل رغم مذكرات الاعتقال تشييع جثمان الشهيد فاروق الخطيب غرب رام الله شهيد ومصاب في غارة إسرائيلية على بلدة المنصوري جنوب لبنان الاحتلال يحتجز 3 مواطنين ويستولي على معداتهم ومركبتين شرق نابلس الاحتلال يقتحم سنجل شمال رام الله وفد فلسطيني يلتقي سوليفان ويحذره من انهيار السلطة الشيخ يلتقي مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان

آخرهم جورج الراسي.. تعرف على الفنانين الذين فقدوا حياتهم بحادث سير

يعتبر الفنانين من أكثر الأشخاص شهرة بشكل عام، ولكن شهرتهم ممكن أن تختفي بلحظة واحدة دون ترك أي أثر، فالعمر لحظة لكنه يختصر كيف يمكن أن ينهي القدر مسيرة فنية حافلة بالأضواء والشهرة وحب الجمهور في لحظة، وكثيرا ما كانت هذه اللحظة حادثا أليما أصاب محبي الفنان أو الفنانة بالصدمة، ليخيم الحزن والذهول على الوسط الفني.

ولم يكن المطرب اللبناني جورج الراسي أول من رحلوا عن عالمنا في حادث سير أليم، إثر اصطدام سيارته صباح السبت 27 أغسطس بحاجز وسطي في النقطة الفاصلة بين الحدود اللبنانية والسورية، وبرفقته صديقته زينة المرعبي، التي فارقت الحياة في الحادث، وفق (في الفن).

أسمهان

فقصة وفاة المطربة أسمهان من أشهر وأقدم الحالات المشابهة، رغم علامات الاستفهام التي تحيط بها حتى اليوم، إلا أن الرواية الشائعة عن وفاتها تتحدث عن حادث سير، عندما فقد سائق السيارة التي كانت تستقلها صباح الجمعة 14 يوليو سنة 1944 السيطرة على عجلة القيادة، لتنحرف السيارة وتسقط في ترعة الساحل، وتلقى حتفها مع صديقة كانت ترافقها.

وتقول الرواية أن أسمهان استأذنت في ذلك اليوم من منتج فيلم "غرام وانتقام" الفنان يوسف وهبي للحصول على قسط من الراحة في رأس البر، لكنها لم تعلم أنها ستكون رحلتها الأخيرة إليه، ورحلت معها صديقتها ومديرة أعمالها ماري قلادة.

والغريب أن أسمهان مرت بجانب الترعة نفسها قبل الحادث بأربع سنوات، وسمعت صوت آلة بخارية تعمل فيها، وبقي ذلك الصوت حتى وفاتها يوحي لها بصوت الدفوف الجنائزية، ورحلت أسمهان عن عالمنا في عمر ناهز 31 عاما.

عمر خورشيد

أما الفنان عمر خورشيد، أحد أشهر عازفي الجيتار، فتلقى الوسط الفني صدمة وفاته في حادث سير في التاسع والعشرين من مايو سنة 1981، في واقعة لا يزال الحديث عنها وعن ألغازها يتجدد بين الحين والآخر.

لم يكن خورشيد حين وافته المنية قد تجاوز عامه السادس والثلاثين، وتقول الرواية السائدة عن وفاته إنه صدم بسيارته عمود إنارة بالقرب من منزله في الهرم، أثنا عودته من عمله بأحد الملاهي الليلية، وكانت برفقته زوجته في ذلك الوقت، وأيضا الفنانة مديحة كامل، وذلك بعد مطاردة من سيارة أخرى واستفزازه، إلى أن فقد السيطرة على عجلة القيادة.

وفي عام 1974، لم يترك القدر للفنانة نادية سيف النصر الوقت الكافي لتفرح بالمشاركة في أحدث أعمالها فيلم "أرملة ليلة الزفاف"، ضمن مسيرة فنية قصيرة انتهت بوفاتها قبل أن تتجاوز عامها الثاني والأربعين.

نادية سيف النصر

وحسب المعلومات المتاحة عن نادية سيف النصر، حدثت الوفاة نتيجة حادث سيارة تعرضت له في العاصمة اللبنانية بيروت في فبراير من ذلك العام، وتسببت وفاتها في أزمة نفسية لزوجها، الفنان يوسف فخر الدين، الذي قرر الابتعاد عن السينما وهاجر إلى اليونان في نهاية السبعينيات.

وتحل غدا - 29 أغسطس - ذكرى وفاة الفنان مخلص البحيري، الذي عرفه الجمهر بدور سيد كشري في مسلسل "لن أعيش في جلباب أبي"، وتوفي عام 2001 في حادث سير أليم أودى بحياته وحياة زوجته ونجلهما أثناء قيادته السيارة في طريقهم للإسكندرية.

مخلص البحيري

مطرب لبناني آخر غيبه الموت في عمر 23 سنة، إثر حادث سير وقع في مصر سنة 2010، هو رامي الشمالي، أحد المشاركين في برنامج اكتشاف المواهب "ستار أكاديمي"، وكان برفقته صديقه ومنافسه في البرنامج محمود شكري، الذي خرج من الحادث في حالة خطرة.

رامي الشمالي

وفي دراما حياتية أقرب إلى الأعمال الفنية، لقي الممثل اللبناني الشاب عصام بريدي مصرعه عام 2015، وأيضا في حادث تصادم مع حاجز على الطريق أدى إلى انقلاب سيارته من أحد الجسور في ضاحية شمالية ببيروت، وذلك بعد ساعات قليلة من مقتل شخصية كان يؤدي دورها في مسلسل "علاقات خاصة"، وكان عمره وقت وفاته 35 عاما.