أجواء مشمسة جميلة اليوم.. استمتعوا بها مع عائلاتكم واصدقائكم

نجاة أسرة من الموت رغم احتراق منزلها بالكامل في عزبة بيت حانون

  • فلسطين اليوم
  • تاريخ النشر: 09/01/2017 - 14:56
  • رابط مختصر
    http://hr.ps/ar/102003.html
نجاة أسرة من الموت رغم احتراق منزلها بالكامل في عزبة بيت حانون
حجم الخط

نجت أسرة مكونة من ستة أفراد من موت محقق بعد احتراق منزلها بالكامل بشكل مفاجئ، مساء أمس.

وأصيب بعض أفراد عائلة المواطن محمد نصير (28عاماً) بحالة الصدمة وحروق خفيفة جراء الحريق الذي شب بمنزلهم الواقع في عزبة بيت حانون والمكون من الصفيح والقماش.
واتى الحريق على تدمير المنزل المكون من (100متر مربع) بشكل كامل بما فيه الأثاث والفرشات، وتحول إلى كومة من الركام ، فيما تشردت العائلة وأصبحت بدون مأوى..

وتمكنت طواقم الدفاع المدني من إطفاء الحريق، ومنعها من الوصول إلى منازل ملاصقة، رغم الصعوبة الكبيرة في وصول سيارات الدفاع المدني للمكان بسبب ضيق الشوارع.
وقال المواطن "نصير" و مصادر محلية أخرى، أن الحريق نجم عن تسريب في الغاز، بالتزامن مع قيام ربة المنزل بإشعال موقد "صاج" لتجهيز الخبز، بعد أن انقطع التيار الكهربائي بشكل مفاجئ.

قال رب الأسرة، أنه كان يجلس وعائلته المكونة من زوجته وأطفاله الأربعة الأكبر لم يتعد سبع سنوات، بداخل المنزل المسقوف بألواح "الزنيكو" إلا أن حريق شب في مكان جلوس أفراد الأسرة وبسرعة البرق أتى على المنزل، مشيراً إلى أنه سارع بحمل أطفاله والهرب من وسط النيران، وسط الصراخ والعويل.

وأضاف لـ"الأيام الالكترونية"، أن منزله مصنوع من صفائح "الزينكو" المغطى بألواح الجبس والقماش من الداخل للتقليل من تسرب البرد والحر إلى داخل المنزل، وتفصل قطع قماش بين الغرف ، مشيراً إلى أن ذلك ساعد في اتساع الحريق ليدمر المنزل بشكل تام.

يذكر أن العشرات من الأسر في منطقة عزبة بيت حانون المهمشة والفقيرة تسكن في منازل شبيهة، في ظل عدم القدرة على ترميم منازلهم.4

وتعرض بعض أبناء المواطن إلى إصابات طفيفة، لم تستدع نقلهم إلى المستشفى لكنهم تلقوا العلاج الميداني.

وأوضح "نصير" أن أسرته تحولت لأسرة مشردة دون مأوى بعد إحراق منزلها، مشيراً إلى أنها قضت ليلتها قبل الماضية لدى الجيران.

وتمر أسرته بحالة فقر مدقع حيث انه عاطل عن العمل ولا يستطيع إنشاء مسكن جديد، حتى وإن كان من صفائح "الزينكو".

وتنتظر "نصير" أي مساعدات من شأنها أن توفر المأوى المؤقت لأسرته والأثاث الأغطية التي سيحتاجونها في ظل حالة البرد، فيما تحتاج أسرته للكثير من الأثاث والملابس.

المصدر : صحيفة الأيام

البث المباشـــر لقنوات الحرية